Elham.ps
Ar|Eng
Elham.ps Elham.ps Elham.ps
الرئيسية » سفراء إلهام »   18 نيسان 2008طباعة الصفحة

مدرسة الصلاحية

الدورة الأولى
"إعداد موقع إلكتروني لمدرسة الصلاحية"

·        تأسست عام 1983 .                  مديرية: تربية نابلس.
·        تضم الصفوف من العاشر وحتى الثاني عشر أدبي.
·        مديرة المدرسة:  أشواق عارف بنياطي.
·        عدد الطلبة : 380 طالبا
·        الهيئة التدريسية: 23 معلما من حملة الماجستير والبكالوريوس والدبلوم بالاضافة ،ومرشدة تربوية، وأمينة مكتبة.

 

 

وصف موجز للمبادرة ومبرراتها
نظرا للتطور التكنولوجي وتطور أساليب التعليم والتواصل مع الطلبة، بدأت فكرة المبادرة مطلع العام 2007 بحجز موقع مجاني لدى الشبكة المدرسية www.palschool.net، من خلال موقع الملتقى التربوي www.multka.net ، الذي أعلن عن هذه المواقع المجانية، وقامت معلمة الحاسوب في المدرسة (المعلمة كهرمان فؤاد نجم)، بعملية الحجز للموقع وإدارته وتطويره، وقامت بإجراء تغييرات عليه شملت الشاشة الرئيسة والأقسام والمواضيع، وتابعته من حيث إضافة الدروس التعليمية، ونماذج أسئلة الامتحانات، وأسماء الأوائل في كل شعبة، وأخبار المدرسة وقوانينها، وأية نشاطات أو مناسبات؛ وذلك بالتعاون مع مديرة المدرسة ومعلماتها والمرشدة التربوية. وكانت إضافة المواضيع تتم بشكل مستمر، وتم تعميم اسم الموقع على طالبات المدرسة وتشجيعهن للمشاركة والتحفيز من خلال عمل شهادات تقدير لأفضل مشاركات، وتعيين مشرفات للأقسام في المنتدى وإجراء مسابقات ثقافية، ووضع أسماء الأوائل وإجابة طلبهن بفتح أقسام أخرى،مما دفع الكثير من الطالبات للمشاركة والمتابعة.
 أثر المبادرة على المجتمع المدرسي
لم تقتصر المشاركات على طالبات المدرسة فقط، بل انضم إلى قائمة الأعضاء بعض الطالبات اللواتي أنهين الدراسة في المدرسة، وطلاب وطالبات من المدارس الأخرى؛ وذلك بعد مراسلتنا من خلال الموقع وطلب الإذن للتسجيل والمشاركة فيه والالتزام بالقوانين والرغبة في المعرفة والتواصل، بالإضافة إلى الاستفادة من وجود البريد الإلكتروني والماسنجر الخاص بالموقع salaheya@yahoo.com/ salaheya@hotmail.com ،وعمل الاجتماعات من خلاله وخاصة خلال العطل المدرسية والصيفية.
أما بخصوص طبيعة التأثير ومداه والتفاعل مع المبادرة، فقد كان تفاعل الطالبات مع الموقع الإلكتروني جيدا، وكان هناك تغير إيجابي ملحوظ في سلوك بعض الطالبات؛ وكان لهذه المبادرة تأثير على الطالبات من حيث:
1.    مشاركة الكثير منهن في إنتاج المواد التعليمية لعرضها في غرفة الصف وعلى موقع المدرسة، وفي نشاطات وفعاليات مختلفة كالرسم والمسرحيات والأغاني.
2.    المشاركة في الموقع في الكثير من المواضيع وفي منتدى الموقع، وقراءة معظم ما ينشر في الموقع، والرد عليه ووضع التعليقات (المتابعة المستمرة).
3.    شعور الطالبات بالارتياح وخاصة طالبات التوجيهي، حيث تلقين دعما ومساعدة معنوية من خلال المراسلة والمحادثة، وكان هناك تواصل مستمر حتى خلال العطل لتوفير أية مواد تعليمية يحتجنها في أي وقت. وكان هذا بالإضافة إلى الاستفادة من نماذج أسئلة الامتحانات الموجودة في المنتدى ومحاولة حلها.
4.    اعتماد الكثير من الطالبات على البحث والاستكشاف في الدراسة، وكان هذا واضحا من خلال الأنشطة والتحضير والنقاش داخل غرفة الصف.
5.    التنويع في أساليب التدريس، وتقديم الدروس التعليمية بطريقة مشوقة وسهلة، من خلال برمجيات ملتيميديا وصور متحركة سواء من إنتاج الطالبات أو المعلمات.
6.    الكشف عن مواهب بعض الطالبات وخاصة ضعاف التحصيل، وإعطائهن ثقة بالنفس، ودورا مهما من خلال تكليفهن بالرسم – تأليف المسرحيات – التمثيل – الأغاني الهادفة تأليف وغناء – عمل لقاءات صحفية مع بعض الأشخاص، ووضع بعض نشاطاتهن على الموقع والتحدث عنها؛ وكان لهذا أثر كبير على سلوكهن، كما كان لهن دور فاعل وملحوظ في الأنشطة المدرسية والفعاليات المختلفة.

عوامل النجاح في المبادرة
كانت الموارد البشرية عبارة عن إدارة المدرسة وهيئتها التدريسية وطالباتها والمرشدة التربوية في المدرسة، أما الموارد المادية فهي عبارة عن: الإنترنت– كاميرا ديجيتال ومايكرفون – موقع مجاني على أحد المواقع لرفع بعض الملفات
 وعمل رابط لها داخل الموقع المدرسي – برامج - بالإضافة للوقت والجهد المبذولين في إنتاج الموقع ومتابعته.
وكان جانب التميز في هذه المبادرة أن جميع الموارد متاحة، ويمكن الحصول عليها بسهولة، وأنها ملائمة لتحقيق الأهداف، ولم نتكلف أية مصاريف وجميعها متوافرة.
وساعد في نجاح المبادرة مشاركة الطالبات في الاجتماعات التي تجري عبر الماسنجر (Messenger) والتفاعل معها بشكل ممتاز وطرح بعض القضايا ومناقشتها بشكل منظم، وكذلك تقديم المساعدة والدعم وحل الكثير من المشكلات التي تواجه الطالبات وتوجيههن، بالإضافة للمساعدة في أمور تخص الموقع والتسجيل والمشاركة فيه والاستماع إلى اقتراحات الأعضاء حول تطوير الموقع وتلبية ما هو مناسب ويحقق هدفاً في مصلحة الطالبة.
التعاطي مع التحديات والصعوبات
واجهتنا بعض العقبات والصعوبات أثناء تنفيذ المبادرة؛ ولكننا استطعنا التغلب عليها، ومنها:
1.    أهم العقبات تمثلت في عدم وعي بعض المعلمات بأهمية التطور التكنولوجي وعدم معرفتهن باستخدام أبسط برامج الحاسوب، وعدم وجود رغبة أو ميول  لديهن للتعلم، أو تطوير أساليب التعلم، أو حتى استخدام وسائل متطورة رغم توفيرها لهن،فتمت توعية المعلمات بأهمية الاتصال والتكنولوجيا في عصرنا وأهمية استخدام أساليب جديدة ومشوقة في التعليم لدى معلمات المدرسة، وتشجيعهن للمشاركة ومساعدتهن من قبل معلمة الحاسوب في المدرسة والمسؤولة عن إدارة الموقع المدرسي (كهرمان نجم)،وتم الحصول على نماذج أسئلة الامتحانات والمواد التعليمية من المعلمات وطباعتها ونشرها على الموقع، وعلى نشرات إرشادية من المرشدة التربوية حيث كانت معلمة الحاسوب تعمل كحلقة الوصل بين الطالبات والمعلمات في المدرسة.
2.    خوف بعض الأهالي من مخاطر الإنترنت، وعدم السماح لبناتهم بدخوله والمشاركة فيه، وتم التحدث مع بعض الأهالي أثناء زيارتهم للمدرسة عن أهمية الموقع ودرجة الأمان فيه وعدم الخوف من مفهوم الإنترنت الخاطئ لديهم، والسماح لبناتهم باستخدامه تحت إشراف الأهل ولأوقات محددة.
3.    عدم وجود مساحة كافية لرفع الملفات وخاصة ذات الحجم الكبير، حيث تم حجز مساحة على أحد المواقع المجانية لرفع الملفات عليه وعمل رابط من داخل الموقع، وهذا يلبي جزءاً بسيطاً من الغرض؛ إذ توجد ملفات بأحجام كبيرة يتم نسخها للطالبات على فلاشات تخزين أو اسطوانة مضغوطة للاستفادة منها.
تطلعات مستقبلية
أما بخصوص النظرة المستقبلية للمبادرة، وآليات تطويرها، فسنعمل على تحقيق ما يأتي:
1.    محاولة توفير مساحة مجانية كافية لرفع معظم الملفات التعليمية، وعمل رابط لها داخل الموقع، وتوفير الإنترنت داخل المدرسة، ومشاركة أكبر عدد من الطالبات.
2.    مشاركة جميع معلمات المدرسة في الموقع، ووضع الدروس والمتابعة والمساعدة في تطوير الموقع ونشر أكبر عدد من الدروس التي تفيد الطلبة في جميع المواضيع وجميع المراحل، بإيجاد الدافع لديهن لاستخدام الكمبيوتر والإنترنت.
3.    الاستمرار في مساعدة الطلبة في إنتاج مواد تعليمية (ليس بالضرورة أن تكون برمجية تستخدم لغات برمجة) كإنتاج لوحة رسومية، أو مخطط، أو مسرحية، أو مجسمات كرتونية
4.    توفير حصة أو حصتين أسبوعيا لتعليم الطالبات في المدرسة برمجيات جديدة هادفة، وإشراكهن في نشاطات ووسائل تعليمية جديدة خارج الحصص المنهجية المقررة.
المبادرة كما رآها آخرون
 
 
 
 
"يمكن الاستفادة من هذه المبادرة في مختلف المدارس نظرا لتأثيرها الإيجابي في الطالبات"
 
لجنة التقييم - إلهام فلسطين
 
 

 

 

 

Elham.ps Elham.ps Elham.ps Elham.ps
تصميم و تطوير